صدى تطوان الأقرب إليكم
Smiley face

دار الشعر بتطوان تكرم ناس الغيوان في افتتاح الدورة الثانية من مهرجان الشعـراء المغاربة

دار الشعر بتطوان تكرم ناس الغيوان في افتتاح الدورة الثانية من مهرجان الشعـراء المغاربة

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تنظم دار الشعر بتطوان الدورة الثانية من "مهرجان الشعراء المغاربة"، أيام الجمعة والسبت والأحد 4 و5 و6 ماي المقبل، بمدينة تطوان.
ويقام حفل افتتاح المهرجان يوم الجمعة 4 ماي 2018 ابتداء من السابعة مساء بمسرح سينما إسبانيول بحضور وزير الثقافة والاتصال السيد محمد الأعرج، ورئيس دائرة الثقافة والإعلام في حكومة الشارقة السيد عبد الله العويس، وعدد من الشخصيات المنتمية إلى عالم الثقافة والفن.
ويأتي تنظيم المهرجان في إطار التعاون القائم بين وزارة الثقافة والاتصال في المملكة المغربية ودائرة الثقافة في الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
وتكرم الدورة الحالية الشاعر المغربي عبد الرفيع جواهري، في افتتاح المهرجان بمسرح سينما إسبانيول، في حفل فني تحييه مجموعة ناس الغيوان والفنانة فاطمة الزهراء قرطبي، مع فرقة أصدقاء دار الشعر للموسيقى العربية. كما يكرم المهرجان مجموعة "ناس الغيوان"، اعترافا بعطائها الفني الزاخر، وأدائها الشعري والموسيقي منذ نصف قرن، ما جعلها من المجموعات الغنائية الشهيرة عبر العالم.
أما الشاعر المخضرم عبد الرفيع جواهري فهو أحد أعلام الشعر المغربي الحديث وعلاماته، منذ الستينيات. وقد برع في كتابة الشعر الغنائي العميق، مثلما لمع اسمه في التأسيس لحداثة الشعر المغربي. ويجري تكريمه استحضارا لما قدمه للحقل الشعري والفني والإعلامي في المغرب، في ستة عقود من السخاء الإبداعي.
كما يشهد حفل الافتتاح، في مسرح سينما إسبانيول، تنظيم الجلسة الشعرية الأولى، بمشاركة عبد الرفيع جواهري وصلاح الوديع وسميرة فرجي.
ويتواصل برنامج المهرجان في اليوم الموالي، بتنظيم الندوة الكبرى للمهرجان، حول "الشعر في مرايا الإعلام"، صبيحة يوم السبت 5 ماي، في فضاء مدرسة الصنائع والفنون الوطنية، ابتداء من الحادية عشرة صباحا، بمشاركة عبد المالك العليوي وعبد الوهاب الرامي وأسمهان عمور ومحمد بشكار، ويسير اللقاء الشاعر نجيب خداري. وتتوج الندوة بتوزيع شهادات على طلبة الماستر المستفيدين من "ورشة الكتابة الشعرية وعروض الشعر"، التي احتضنها مقر دار الشعر بتطوان، على مدى ستة أشهر، منذ شهر نونبر الماضي.
مساء يوم السبت، وابتداء من السادسة مساء، سيتم افتتاح معرض "معلقات معاصرة"، بتنسيق مع المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان، وبمشاركة طلبة المعهد، وتأطير الفنان عبد الكريم الوزاني والفنان حسن الشاعر. وهو المعرض الذي اشتغل على قصائد الشعراء المشاركين في هذه الدورة بأساليب فنية ومقترحات جمالية معاصرة. وفي السابعة مساء، تنطلق أمسية "الشعراء المغاربة: أصوات ولغات"، وهي جلسة للتنوع، ننصت فيها للشعر المغربي بالأمازيغية والزجل والحسانية والإنجليزية والإسبانية والفرنسية. ويشارك فيها الشاعر حسن مكوار والشاعر محمد وكرار والشاعرة فاطمة الغالية الشرادي (دستورة) والشاعر مراد القادري والشاعرة سعاد عبد الوارث والشاعر رشيد خالص. بينما يقدم عادل ملول عروضا فنية على القيثار، رفقة محمد أمين أبوري على البيانو.
يوم الأحد، وابتداء من الحادية عشرة صباحا، تقام جلسة شعرية ثالثة، في مدرسة الصنائع والفنون الوطنية، بمشاركة العياشي أبو الشتاء وعائشة البصري وعبد الوهاب الرامي وعمر الأزمي، مع عروض موسيقية لمصطفى أحكام على الناي وإلياس الحسيني على الكمان، وإيقاعات عثمان يونس. كما يشهد اللقاء تتويج الفائزين في مسابقة "إلقاء الشعر"، لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية بإقليم تطوان، والتي نظمت بتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتطوان.
وفي المساء، نصل إلى حفل اختتام المهرجان بالإعلان عن الفائزين بجائزة "الديوان الأول" للشعراء الشباب، في دورتها الثانية، مع تنظيم أمسية شعرية بمشاركة أحمد محمد حافظ ومحمد عريج وأمل الأخضر ومحمد بشكار.
ويسدل الستار على فعاليات المهرجان بحفل موسيقي تحييه فرقة "أفنان"، برئاسة الأستاذ عبد الناصر مكاوي، في احتفالية موسيقية كبرى على آلات القانون، تتويجا للدورة الثانية من مهرجان الشعراء المغاربة.



نشر الخبر :
نشر الخبر : e107
الرجاء من السادة القراء ومتصفحي الموقع الالتزام بفضيلة الحوار وآداب وقواعد النقاش عند كتابة ردودهم وتعليقاتهم لتفادي الحظر. وتجنب استعمال الكلمات النابية وتلك الخادشة للحياء أو المحطة للكرامة الإنسانية، فكيفما كان الخلاف في الرأي يجب أن يسود الاحترام بين الجميع .